منتدى الجزيرة
بسم الله الرحمن الرحيم

اهلا و سهلا بحضرتك فى منتدى الجزيرة

يرجى تسجيل الدخول اذا كنت عضو فى منتدى الجزيرة
او
يرجى التسجيل ان لم تكن عضو و تريد الانضمام الى أسرة منتدى الجزيرة

شكرا
ادارة منتدى الجزيرة

منتدى الجزيرة

نرحب بالعضو الجديد eslam nail فى منتدى الجزيرة

 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 خلق السموات والارض في القران الكريم لدكتور زغلول النجار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قمر الجزيرة

avatar


انثى
عدد المساهمات : 41
العمر : 39
بلدى : جمهورية مصر العربية
العمل/الترفيه : القراءة
المزاج : هادئة

مُساهمةموضوع: خلق السموات والارض في القران الكريم لدكتور زغلول النجار   الإثنين مايو 03, 2010 10:09 pm

Very Happy



خلق السماوات والأرض للدكتور زغلول النجّار


لقد ذكر القرآن الكريم في كثير من آياتـه أن الله تعالى


خلق الكون في ستـة أيام كمـا في قوله سبحانـه:


"و لقدخلقنا السماوات و الأرض في ستة أيام و ما مسنا من لغوب"سورة ق 38.


أما عن الأيام فالمقصود بها مراحل أو حقب زمنية لخلق الكون


و ليست الأيام التي نعدها نحن البشر بدليل عدم وجود عبارة " مما تعدون " في جميع الآيات


التي تتحدث عن الأيام الستة للخلق كما في قوله تعالى:


" و هو الذي خلق السماوات و الأرض في ستة أيام "سورة هود 7.


و " الله الذي خلق السماوات و الأرض وما بينهما في ستة أيام ثم استوى على العرش ما لكم


من دونه من ولي و لا شفيع أفلاتتذكرون* يدبر الأمر من السماء إلى الأرض ثم يعرج إليه في


يوم كان مقداره ألف سنة مما تعدون"سورة السجدة 4 ـ 5.


و هنا نلاحظ أن اليوم في السجدة آية (4) يمثل مرحلة من مراحل الخلق


أما اليوم في الآية (5) فهو من آياتنا التي نعدها بطلوع الشمس كل يوم


و السؤال الآن هو ما هي هذه الأيام أو المراحل الستة


و كيف يمكن تقسيمها كونياً ؟؟


و العلم يقدر عم الكون بين 10 ـ 20 مليار سنة.




قال تعالى : "قل أإنكم لتكفرون بالذي خلق "سورة فصلت 9.


طبقاً لهذه الآيات فإن الأيام الستة للخلق قسمت كما أجمع المفسرون


إلى ثلاثة أقسام متساوية كل


قسم يعادل يومين من أيام الخلق بالمفهوم النسبي للزمن.



أولاً :يومان لخلق الأرض من السماء الدخانية الأولى(خلق الأرض في يومين ) و يقول تعالى:


(أولم يرى الذي كفروا أن السماوات و الأرض كانتا رتقاً ففتقناهما) سورة الأنبياء 30.


ثانياً :يومان لتسوية السماوات السبع :


"ثم استوى إلى السماء وهي دخان فقضاهن سبع سماوات في يومين"


و هذا يشير إلى الحال


الدخانية للسماء بعد الانفجارالكوني العظيم بيومين


حيث بدأ تشكل السماوات فقضاهن سبع سماوات في يومين .


ثالثاً : يومان لتدبير الأرض جيولوجياً و تسخيرها للإنسان


قال تعالى : " و جعل فيها رواسي من فوقها"


مما يشير إلى جبال نيزكيه سقطت و استقرت في البداية


على قشرة الأرض فور تصلبها بدليل قوله "من فوقها"


" و بارك فيها أقواتها " أي قدر أرزاق أهلها .


"في أربعة أيام سواء للسائلين"أي تمام أربعة أيام


كاملة متساوية بلا زيادة و لا نقصان


للسائلين من البشرعن مدة خلقها و ما فيها و يرى جميع المفسرين


أن هذه الأيام الأربعة تشمل


يومي خلق الأرض و يومي التدبير الجيولوجي لها و يتضح مما سبق:



1) تساوي الأيام زمنياً و إلا لما أمكن جمعها وتقسيمها إلى ثلاثة مراحل متساوية.


2) التدبير الجيولوجي للأرض حتى وصول السائلين (الإنسان) أستغرق يومين من أيام الخلق الستة أي أستغرق ثلث عمر الكون.


و حيث أن التدبير الجيولوجي للأرض منذ بدء


تصلب القشرة الأرضية و حتى ظهور الإنسان قد


استغرق زمناً قدره 4.5 مليار سنة طبقاً لدراسة عمر الأرض إذاً


عمر الكون =4،5 * 3= 13،5 مليار سنة و هذا الرقم


يقارب ما توصلت إليه وكالة الفضاء الأمريكية ناسا مؤخراً و ذلك


باستخدام مكوك فضائي مزود بمجسات متطورة جداً لدراسة الكون


حيث قدرت عمر الكون بـ 13،7 مليار سنة



فسبحان الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://islamawy.ahlamontada.net/forum.htm
 
خلق السموات والارض في القران الكريم لدكتور زغلول النجار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجزيرة :: الاسلاميات :: المنتدى الاسلامى العام-
انتقل الى: